Media Education

الفصل الرابع : المصطلحات الإعلامية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

الفصل الرابع: المصطلحات الإعلامية

1. إن المصطلحات المستخدمة في الخطاب الإعلامي ليست كلمات عشوائية، أو جمل مرصوصة تقال كيفما اتفق، بل هي كلمات مفتاحية، تحمل مضامين عميقة، ومفاهيم محددة، وأفكار مركزية، وهي ذات أهمية كبيرة، ومكانة مؤثرة في صلب الخطاب الإعلامي.
2. إن قضية المصطلح في الإعلام، تعد من أخطر الجوانب التي يمكن من خلالها بناء المفاهيم أو تغييرها، وكسب المواقف أو تبديلها، كما أنها قد تكون باباً من أبواب الاختراق والتضليل الإعلامي.
3. من أجل ذلك فإن فهم موضوع المصطلحات الإعلامية يعد جزءاً أساسياً من الوعي الإعلامي. المصطلحات العلمية


أولاً: المصطلحات العلمية

1. من المتفق عليه بأن المصطلحات في جميع العلوم ضرورة علمية، ووسيلة مهمة من وسائل التعليم ونقل المعلومات، لأنها تختصر المسافة الطويلة في الفهم وإدراك المعنى، وتغني عن كثير من الكلام في الشرح والتوضيح والتفسير.
2. يُعرف المصطلح لغةً بأنه: «اتفاق طائفة على وضع اللفظ بإزاء المعنى».
ويُعرف المصطلح اصطلاحاً بأنه: "اللفظ المختار للدلالة على شيء معلوم ليتميز به عما سواه ".
ويشترط في المصطلح عدة شروط، ومنها:
أ - الدقة في الدلالة.
ب - القصر.
ج - الوضوح.

3. من المعروف تاريخياً أن المصطلحات العلمية التي يجتهد في وضعها المتخصصون ليست شيئاً ثابتاً مستقراً، بل يعتريها الاختلاف والتغيير والتبديل بين فترة وأخرى، حسب تطورات العلوم ومستجداتها، وما يصحبه من اتفاق مجموعة من المتخصصين على مصطلحات جديدة، أو تعديل المصطلحات القديمة.


ثانياً: خطورة المصطلحات الإعلامية

1. يقال عادة: " لا مشاحة في الاصطلاح "، وهذه الكلمة يقصد بها التساهل في التعامل مع اختلاف المصطلحات العلمية التي يجتهد في وضعها المتخصصون في مجالات العلوم المختلفة، حيث يتم التعامل معها بمرونة، باعتبارها مجال للتنوع والاختلاف، ولكن هذا الموقف المتساهل لا ينسحب ولا يعمّم على جميع المجالات، ومنها مجال " المصطلحات الإعلامية ".
2. إن المصطلحات المستخدمة في الخطاب الإعلامي لها دور كبير في بناء المفاهيم أو تغييرها، وفي كسب المواقف أو تبديلها، وهي قوة مؤثرة في صلب الخطاب الإعلامي، وتزداد أهمية هذا الدور في حالات الصراع وتضارب المصالح، وخاصة في المناطق غير المستقرة في العالم، أو التي تشهد نزاعات مسلحة، حيث تتنافس الأطراف ذات العلاقة بتصنيع ونحت المصطلحات الإعلامية، وتسويقها ونشرها، بحيث تعبر عن وجهة نظر صانع المصطلح، وتؤيد موقفه ضد الطرف الآخر.


ثالثاً: ما هو المقصود بالمصطلحات الإعلامية ؟

المصطلح الإعلامي هو الكلمة، أو الجملة المركّزة، المصنوعة، المنحوتة بدقة، لكي تعبّّر عن حالة، أو موقف، أو قضية، أو حدث، أو منطقة جغرافية، أو فترة زمنية، أو فئة معينة، وذلك لإبراز حقيقة، أو طمس أخرى، أو كسب موقف دولي، أو إقليمي، أو تغيير اتجاهات وميول معينة، لدى شعب، أو أمة معينة، أو صناعة صورة نمطية، أو سلب إرادة الآخرين والسيطرة عليها، أو تكوين رأي عام، ويكون ذلك بما يتوافق مع مصالح صانع المصطلح.


رابعاً: مراحل تصنيع ونحت المصطلحات الإعلامية

تمر عملية تصنيع المصطلح ودورة حياته بمراحل متعددة، وذلك على النحو التالي:
1. التخطيط: وفي هذه المرحلة يكون اهتمام صانع المصطلح منصباً على تحديد أهداف المصطلح، والتأثير المطلوب من ورائه، وتكوين صورة ذهنية لما يجب أن يكون عليه.
2. الإعداد: جمع مكونات المصطلح وتحديد أبعاده، وارتباطاته.
3. البناء والتسوية: بناء المصطلح وتركيبه في كلمة واحدة، أو جملة مختصرة بأقل عدد ممكن من الكلمات، وتسويته من أي عيوب قد تسبب تشويشاً على المعنى أو الفهم أو التأثير.
4. الإعلان والنشر: تسويق المصطلح عبر وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية.
5. التبني: قبول المصطلح من قبل الصحفيين والكتاب والمثقفين وغيرهم، وتبنيه واستخدامه.
6. الاستقرار: انتشار استخدام المصطلح بين الجمهور في منطقة ما، وتداوله بينهم، حيث يبلغ أقصى استقراره بتبني أفراد الجمهور غير المتخصصين للمصطلح، واستخدامه، وتكراره، للتعبير به عن فهمهم وإدراكهم، وهذا أقصى ما يتمناه صانع المصطلح.
7. الأفول والغروب: لكل مصطلح مساحة زمنية يحيا فيها، تقصر أو تطول، ثم يقل استخدامه، أو الاستغناء عنه بالكلية، لانتهاء صلاحيته، أو تغير ظروفه، أو رفضه من قبل الجمهور، وامتناعهم عن استخدامه، أو وفود مصطلح آخر جديد.


 

خامساً: اختلاف المواقف تجاه المصطلحات الإعلامية

تختلف المواقف تجاه المصطلحات الإعلامية وفقاً لمعايير كثيرة ومتنوعة، ولذلك يمكن أن يواجه المصطلح الإعلامي الواحد مواقف عدة، وذلك على النحو التالي:
1. موقف الداعم والمعزّز، وهو موقف صانع المصطلح الذي قام بتصنيعه ونحته، والمستفيد من ورائه.
2. موقف التبني والاستخدام المطلق.
3. موقف التقبل مع التحفظ.
4. موقف الرفض على الإطلاق بدون بدائل.
5. موقف الرد العملي بتصنيع مصطلح مضاد والعمل على نشره.


*   *   *


أنشطة مقترحة

أولاً: الإطلاع على قرار مجلس وزراء العرب لعام 2008م، الذي ينص على إجراء حصر شامل للمصطلحات المتداولة في مختلف أجهزة ووسائل الإعلام العربية، مدعماً بمؤشرات حول أكثر المصطلحات تداولاً واستخداماً، ومدى تأثيرها على القضايا العربية.
كما ينص القرار على تشكيل فريق عمل متكامل من الخبراء والمتخصصين في مجالات الإعلام والعلوم السياسية واللغة العربية والقانون والاجتماع وعلم النفس والاقتصاد، تناط به المهمتان الآتيتان:
أ‌. المراجعة الدورية للمصطلحات الإعلامية المتداولة عربياً وتنقيتها من المصطلحات المشوهة والزائفة.
ب‌. إعداد دليل للمصطلحات الإعلامية الخاصة بمفردات القضايا العربية، مدعماً بملحق إرشادي لقواعد استخدام هذه المصطلحات.

ثانياً: حاول البحث عن موضوع المصطلحات الإعلامية، واختر ثلاثة مصطلحات إعلامية مختلف عليها، وفكر بالفرق بين المصطلح المتداول والمصطلح البديل.

*   *   *